للسماء عائدون

قرعت بابا وفي قلبي وجل
أتراه يأتي من بعدِ بعدٍ
أتراه يعلم عن شوقي
أتراه يهبط بسلام
ويسقي قلبي العطش
ألقيت نظرة للسماء
إنها بعيدة وكذلك تبدوا جميلة
ضعت هناك في فكرة غريبة
الليل طال والنجوم هناك مضيئة
وعقلي شارد لا يجد دليلا
لماذا ؟
لا أدري حقا
نفترق يا صديقي
في لحظة ما
علينا أن نقول وداعا وليس إلى اللقاء
أترى الموت نهاية ؟
في كل يوم أكبر أكثر
في كل يوم تتجمد مشاعري بطريقة ما
افتقد نفسي أحيانا
افتقد مشاعري ولو كانت تؤلمني
وكأنها مشاعر تخبرني لا زلت إنسان
تلك الأيام علمتني
أن اتألم بشكل أقل
ولو أن ألمي يفرط أحيانا في الأذى

تمر الحياة تمر سريعا أو بطيئا
لكنها سرعان ما تنتهي

في الأعماق نعلم كل هذا
لكننا نقرر النسيان لنحيا
و نوهم أنفسنا بكل ماهو زائل

ربما كما قال قائل :
أعمل لدنياك كأنك تعيش أبدا وأعمل لأخرتك كأنك تموت غدا.
لكننا ننسى الشطر الاخر

وقول أخر :
إذا أمسيت فلا تنتظر الصباح وإذا أصبحت فلا تنتظر المساء .
لكننا ننتظر مئة عام أملا وهميا زائل لا محال

ندرك كل هذه المعاني وأكثر لكن نخشى على أنفسنا فننسى

لا يوجد راحلون يعودون
ولا ماضي يأتي على هيئة مستقبل
لكل شيء وقته و أوانه
وموعد رحليه
فنحن في النهاية يا صديقي زائرون
لفترة لا نعلمها ثم راحلون
مثلك تماما يا صديقي انتظر تراكم الغيوم
لتهبط بسلام وتسقي قلبي السلام
تسقه الحقيقة الباقية أن الأمل من السماء وفيها
وهو الذي يسقي الأرض ويحيها
هو أمل بالله الواحد الأحد
هو أمل لا ينفذ حتى حين نرحل
يمدنا الله بحياة اخرى إن شاء
ويحي الرفات والعظام وهي رميم
لهذا يا صديقي دعنا نعقد عهدا
أن نعيش في سلام وفي بعد عن الجميع
أسكن نفسي وكأنها العالم كله

و أسكنها حبا واحد لا يموت
حبا لله فقط

لهذا لن احمل املا في قدوم احدهم
و لن احمل هما لرحيل أحدهم

أنا لله فقط وإني إليه يوما لراجعة

2 thoughts on “للسماء عائدون

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s