أحاديث

بين زيارة لمكان عملي السابق و حديث دار مع شخص قريب كان يومي
مدينتي مزدحمة للغاية
و طريق طويل أصابني دوار و غثيان
و أفكار كثيرة تدور و تدور ..

أترانا نلتقي أم أن الفراق دون أسراره في مقلتي
محيط واسع و بين أمواجه أفكار و مشاعر تؤرقني
ما أوسع الحياة ما أكثر الأحداث ما أضعف الإنسان
ما أضعفني ؟
إنها أيام و تنقضي
ويوم مسرع إلى غد
أترى الغد يأتي كما حلمنا
أم أننا نحلم لنتعذب
ورقة تسقط و شمس تغرب لتشرق في مكان آخر
و قلب ينبض أسمعه جيدا لا يزال نبضه يعزف للحياة ألحان
وبين يأس شديد و حزن عميق يشع قليلا من الأمل
لكنه لا يضىء تلك العتمة
كثيرون الذين قالوا أننا نختار ما نحن عليه
لكن الحقيقة أننا نختار جزءا صغيرا للغاية مما نحن عليه
لم نختر أبوينا و لا الناس حولنا لم نختر أين نولد و متى لم نختر لوننا ، طولنا ، سقمنا ، أرضنا و الهواء الذي يزور نبضنا
لم نختر انفسنا حتى
لكن نستطيع التحكم بجزء من أفكارنا
بعضبنا ببوحنا نستطيع أن نرسم على الشفتان بسمة حتى لو كان القلب متألما

..
أخبرت صديقتي أني سأظل عزباء للأبد و لن أتزوج
و أخبرتها السبب
نظرت إلي و قالت و مالنهاية
بعد عمر طويل لوالديك قد لا تعاملين جيدا من أخوتك “و كأن أحدهم قال لي نفس الكلام لكن لا أدري من هو و لا متى لقد أصابني النسيان و لعله أمر جيد ”
قلت لها سأجد بقعة ما في هذه الأرض و سأعيش بعيدا عن الجميع
نظرت إلي بصمت و لم تقل شيئا بعدها
إن تلك الفكرة تكبر في رأسي رويدا رويدا
تلك الفكرة لقد كانت اختيارا و قيد التنفيذ
..
غيمة عابرة و بضع قطرات من المطر أخبروني عنها عندما كنت بالداخل لكني لم أجد شيئا
لقد عبرت سريعا ..
أخبرته منذ البداية أن نفترق فعندما تكون قريبا للشاطىء تستطيع النجاة .. وكلما بعدت عنه قد تغرق و لا تعود ..
لكن الأمر لم يعد كذلك بطريقة أو أخرى و جدنا أنفسنا بعيدين جدا عن الشاطىء و كأننا أبحرنا بعيدا و لا نستطيع العودة إلى ما كنا عليه قبل أن نلتقي
لكن الحقيقة أننا لم نلتقي .. بل فعلت ارواحنا
و كأننا نفس الشخص .. تسألت هل هي روح واحدة في جسدين أم ماذا يحدث إذن ؟
ألم أخبر صديقتي أني سأظل وحيدة للأبد !
هذا ما سيحصل إذن
إنها من الأحداث التي لم أخترها
لكن عقلي يحدثي عودي لوعودك
و قلبي يسير عكس التيار
يؤلمني ضعفه حزنه و خوفه
إن الأمر عتيق للغاية من قبل أن نلتقي
إنه ضعيف جدا أمام الفراق
أيا كان نوعه حتى و لو لم تختر الرحيل
و رحلت رحيلا جبريا
أعلم حقا أن قلبي لن يحتمل
إني لم أعد نفس الشخص الذي عرفته من عشر سنين و قد لا أكون نفس الشخص بعد عشر سنين أخرى
في قلبي أجزاء ماتت فيها الحياة
في روحي أحلام قد أحتضرت
دمعات زارت عيناي عندما خرجت من بيت صديقتي التي أعرفها مذ أن كنت في الصف الأول الابتدائي
لكني لا أدري هل منعت نفسي من البكاء أم أن الدمع قد جف
مرت ثلاث ساعات سريعا
و لا ادري لماذا شعرت بهذا الألم ؟
لقد اخرجت لي دفترا و أوراقا كثيرة كتبتها
و دفتر رسوماتها الرائعة
لقد أخذت الدفتر مني قبل أن أمزقه
و احتفظت به مع كومة من الاوراق
ضحكنا و تألمنا ونحن نتحدث
و استعدنا ذكرياتنا
لم ارها منذ أن تخرجنا من المرحلة الثانوية سوى أربع أو خمس مرات ولم نتحدث هاتفيا سوى مرتين أو ثلاث
لكن في كل مرة نلتقي كأننا لم نفترق
و لم نتغير ..
ربما أصبحت متشائمة أكثر
و لربما إزداد مرضي بالحزن
أحاول جاهدة عيش الحاضر
لكن الماضي يقتلني بكل الروعة التي كان عليها
بكل الجمال الذي كان آنذاك أصبح حاضري محاصرا بالعكس تماما
ربما في يوم ما تشرق الشمس مختلفة عن كل يوم
ربما تأخذ بقلبي من دياجي الحزن إلى شعاع الفرح
ربما و من يدري
..
شيء واحد أعلمه لكن لا أعلم الطريق إليه
إن أخذت بيدي إلى الله بالطريقة الصحيحة
سيتلاشى كل شيء و أولد من جديد
لكني تائهة حقا و إلى الله ملاذي
ما يجعلني أنهض كل يوم إيمان في أعماقي
تحيه كلمات الله لنا “إن الله على كل شيء قدير ”
فدلني إليك يا الله

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s